اعراض التسنين عند الاطفال الرضع وكيفية التعامل الصحيح معها

Teething Symptoms In Children
Teething Symptoms In Children

اعراض التسنين عند الاطفال الرضع وكيفية التعامل الصحيح معها : يقصد بالتسنين عند الاطفال بداية ظهور أسنان الطفل الأولى أو ما يعرف بالأسنان اللبنية، وتعتبر فترة التسنين من أكثر فترات نمو الطفل إزعاجا للأم وإرهاقا للطفل، إذ أن الطفل يمر في هذه الفترة بالعديد من التقلبات المزاجية وعدم الإقبال على الطعام والإصابة بالنزلات المعوية، وفي نفس الوقت يعد تأخير بداية التسنين لدى الطفل من أهم الأشياء التي تقلق أي أم وتؤرقها، حيث أن بداية التسنين عند الطفل تعتبر إيذانا لبداية الطفل في تناول الأطعمة المختلفة، واكتمال ملامح وجهه، وسلامة نمو الفكين، وهناك الكثير من الأسئلة التي تطرحها الأمهات عادة في هذه المرحلة خاصة الأمهات الجدد، ومن هذه الأسئلة :

متى تبدأ مرحلة التسنين عند الأطفال ؟

ما هي أعراض التسنين ؟

ما هي الاحتياطات التي يجب اتخاذها لوقاية الطفل في هذه المرحلة ؟

ما هي وسائل التخفيف من آلام الطفل في هذه المرحلة ؟

وفي هذا التقرير نحاول إطلاع الأم على الإجابات الطبية السليمة لكل هذه التساؤلات.

متى تبدأ مرحلة التسنين عند الاطفال ؟

يبدأ تكون الأسنان في مرحلة متقدمة من عمر الجنين وليس في مرحلة ما بعد الولادة كما يظن البعض، ومن الضروري أن تكون الأم على وعي بأن لكل طفل ظروفه الخاصة من حيث النمو ومراحله بما في ذلك بداية الطفل في التسنين والتي تختلف من طفل لآخر فلا يجب أبدا أن تنزعج الأم من تأخر الطفل في التسنين عن الأطفال الآخرين، ومن المعلومات الموروثة أن مرحلة التسنين لدى الطفل تبدأ في الشهر السادس، هذا صحيح ولكن لابد أن نكمل باقي العبارة لتكون معلومة طبية صحيحة، وهي أن فترة التسنين قد يمتد ظهورها إلى الشهر الثاني عشر من عمر الطفل، هكذا ببساطة ولا داعي للقلق، خاصة أن بداية مرحلة التسنين عند الطفل في وقت مبكر ليس مقياس لقوة الطفل من عدمها إذ أن موعد ظهور الألسنان لدى الطفل تتحكم فيه موروثاته الجينية لا أكثر ولا أقل.

إقرأ أيضاً : الرضاعة الطبيعية

اعراض التسنين عند الاطفال

هناك العديد من اعراض التسنين عند الاطفال الرضع سندكر اكتر هته الاعراض شيوعا واهمية بين الاطفال الرضع :

  • اضطراب الطفل وزيادة عصبيته.
  • فقدان الشهية العزوف عن الطعام.
  • تورم اللثة والتهابها.
  • زيادة ملحوظة في إفراز اللعاب
  • شغف الطفل الشديد بوضع الأشياء في فمه.
  • قد يحدث في بعض الحالات تورم في أحد الخدين حسب موضع الألم.
  • الحساسية لأبسط الأشياء وكثرة البكاء واضطراب النوم.
  • وترتبط فترة التسنين بأعراض أخرى يشيع على غير الحقيقة أنها بسبب عملية التسنين مثل:
  • الإصابة بالإسهال والقيء وارتفاع درجة الحرارة، حيث أن هذه الأعراض إنما تصيب الطفل نتيجة نزوعه لوضع أي شيء يقابله في فمه مما يؤدي إلى إصابته بالتلوث الذي يؤدي إلى هذه الأعراض.
  • ويضاف إلى أعراض التسنين شد الطفل لأذنيه وعندها يجب استشارة الطبيب لمعرفة سبب ذلك والذي قد يكون التهاب في الأذن.
  • ومن الضروري أن تعلم الأم أن فترة التسنين هي فترة تضعف فيها مناعة الطفل مما يجعله عرضة للإصابة بالكثير من الأمراض.

كيفية التخفيف من آلام التسنين عند الطفل

تمتلك الأمهات مخزون هائل من خبرات التعامل مع الأطفال في مرحلة التسنين ومعظمها قائمة على الوصفات الشعبية هذا الموروث الذي تنقله بدورها للأمهات الجدد بما فيه من أشياء ضارة كثيرة، لذا ينبغي استشارة الطبيب أو القراءة عن الطرق الصحية لتخفيف آلام الطفل قبل الإقدام على أي وسيلة، ومن أفضل الطرق في تخفيف آلام التسنين عن الأطفال ما يلي :

  • قومي بتنظيف لثة طفلك من البكتريا لمساعدة الأسنان على الخروج، وذلك بمسحها بقطعة نظيفة من القماش برفق.
  • في هذه الفترة يقبل الطفل على عض الأشياء من فرط الآلام التي يشعر بها والتي تسبب تهيج في لثته، لذا من المفيد إحضار العضاضة الطبية وهي متوافرة في الصيدليات ليستعملها الطفل فهي فعالة في تخفيف الآلام خاصة إذا وضعت في الثلاجة لتبرد أولا ثم إعطاءها للطفل.
  • كما ينصح الأطباء بإعطاء الطفل شيء قاس ليعض عليه والأشياء الطبيعية مفضلة في ذلك فمن الممكن إعطاء الطفل ثمرة خيار نظيفة ومبردة في الثلاجة أو ثمرة جزر تصلح في ذلك أيضا.
  • احرصي على تناول طفلك للتغذية السليمة، حيث أن التغذية السليمة للطفل تساعد كثيرا في نمو الأسنان وسهولة خروجها.
  • اللجوء إلى الأدوية المسكنة تحت إشراف الطبيب وتكون هذه الأدوية في الغالب على شكل دهان للثة.
  • الاعتماد على بعض العلاجات المنزلية الآمنة مثل: إعطاء الطفل بعض الفواكه النظيفة المبردة مثل العنب (بعد تنظيف البذر منه) والفراولة فإنها تضرب عدة عصافير بحجر واحد فهو سيستفيد من القيمة الغذائية الموجودة في هذه الفواكه وثانيا سيلهيه العض عليها عن آلام التسنين.

كما أن برودة الفواكه ستساعد على تخفيف آلام اللثة كثيرا كما أنها آمنة ونظيفة، كما يمكن إطعام الطفل للزبادي البارد أيضا فهو يقوم بنفس الغرض، ويضاف إلى ذلك إعطاء الطفل قطعة نظيفة من القماش المبللة بماء بارد ليعض عليها، وينصح أيضا بدهان اللثة بزيت الزيتون المعروف بأثره المسكن للآلام، وكذلك زيت القرنفل الذي يعتبر مخدر طبيعي.

إقرأ أيضاً : علاج الم الاسنان الشديد في البيت

ترتيب ظهور الأسنان لدى الطفل

تبدأ القواطع أولا بالظهور في عمر ستة أشهر القواطع السفلية أولا ثم العلوية، بعدها تبدأ في الظهور قواطع أخرى من سن 7 إلى 9 شهور، أما الضروس فتظهر من سن ( 10 إلى 14) حيث يظهر في البداية ضرسان فقط، ويبدأ ظهور الأنياب في سن (15 إلى 18) ثم ظهور الضروس الثانية في سن ( 24 إلى 36).

كيفية العناية بالطفل في فترة التسنين

  1. في فترة التسنين تقل مناعة الطفل مما يجعله يصاب بالأمراض بسهولة لذا يجب على الأم في هذه الفترة الحرص على نظافة الطفل ونظافة الأشياء من حوله خاصة لعبه لأنه سيقوم بوضعها في فمه.
  2. عدم مسايرة الطفل في رفض الطعام في خلال فترة التسنين والعمل على تقديم الأطعمة المفيدة له، وقد تتحايل الأم في ذلك بتقديم الطعام في أكواب وأطباق تجذب انتباه الطفل.
  3. من الضروري أن تعلم الأم أن الأسنان اللبنية تتعرض للتسوس مثلها مثل الأسنان الدائمة، من هنا وجب على الأم الحفاظ على أسنان طفلها بوسائل بسيطة مثل تقديم الماء للطفل قبل النوم مباشرة لتنظيف أسنانه، ويتم توجيه الطفل لاستخدام فرشاة الأسنان في سن ثلاث سنوات، وهناك الكثير من فرش الأسنان ذات الشكل الجذاب التي ترغب الطفل في الإقبال على غسل أسنانه وهناك أيضا أنواع من معاجين الأسنان المخصصة للأطفال لتجنب تعرض الطفل للأذى جراء ابتلاع المعجون.
  4. الحرص على تزويد الطفل بالأطعمة الغنية بالكالسيوم في هذه الفترة لتقوية أسنانهم، ومن هذه الأطعمة الفواكه ومنتجات الألبان واللحوم والخضروات.

أسباب تسوس الأسنان عند الأطفال

  1. إقبال الأطفال عادة على تناول الحلويات والشيكولاته وأنواع البسكويت المختلفة بين وجبات الطعام.
  2. إفراط الطفل في تناول المواد النشوية وأهمها الخبز.
  3. عد حصول الطفل على الغذاء المتوازن، ونقص العناصر الهامة في نمو الطفل مثل الكالسيوم الضروري لنمو العظام والأسنان وكذلك الحديد وغيرها من المعادن.
  4. بنية الطفل الضعيفة وتعرضه للإصابة كثيرا بالأمراض.
  5. عدم اهتمام الأم بنظافة أسنان طفلها، في مراحله الأولى وعدم توجيهه لاستعمال الفرشاة في السن المناسبة.

إقرأ أيضاً : نصائح تبيض الاسنان

Add Comment

Click here to post a comment