الرقية الشرعية كاملة مكتوبة وبالصوت ما بين الصواب والجائز فيها والمرفوض منها برأي العلماء

Al-Rakeya is complete
Al-Rakeya is complete

الرقية الشرعية كاملة هي سنة عن النبي صلى الله عليه وسلم وصحابته من بعده، وهي تمثل نوعًا من الإستعانة بالله تعالى واللجوء إليه والتقرب منه بصفاته وأسمائه الحسنى للشفاء والتعافي من كل مكروه قد يصيب الإنسان في فترات من حياته، وفي وقتنا هذا تناسى البعض قدر الله وعظمته في فك أي كرب وتغافلوا عن دور الطبيب النفسي في المساعدة على المرور ما قد يمثل عائق نفسي في حياة البعض واتجهوا للدجل والشعوذة لحل مشاكلهم و التخلص من أزماتهم بدعوى الحسد والعين، والحسد حق فقد ذكره الله تعالى في كتابه فقال تعالى: (وإن يكاد الذين ليُزلقونك بأبصارهم) والأخذ بالأسباب هنا واجب مثل المواظبة على قراءة القرآن وذكر الله دائمًا كقراءة صورة الصمد لتقي صحابه من كل مكر قد يلحق به وكذلك قراءة المعوذتين والإستعاذة بالله من شر ما خلق أربع مرات على أوقات متقطعة خلال اليوم.

وقد لا يتحكم البعض منا في نظراته التي قد يكون يكون مقصدها إعجاب شديد إلا أن البعض الآخر يتمنى ما هو أبعد من ذلك بزوال النعمة لدى صاحبها لذا وصى الرسول صلى الله عليه وسلم على ضرورة التبريك بالقول قبل النظر إلى الأشياء بعين الإعجاب.

الرقية الشرعية كاملة وحكمها

أقر بعض علماء الدين بجواز الرقية الشرعية على أن تكون مقتصرة على القرآن والسنة مع وجوب التوكل على الله والثقة بقدرته سبحانه وتعالى على إزالة أي ضرر ما لم يُرد سبحانه بحدوثه.

فعن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال “لا بأس بالرقى ما لم تكن شركًا” بما يعني عدم إشراك أي أحد مع الله أو الدعوة بأي اسم غيره أو الإستعانة بغير عظمته وقدرته سبحانه وتعالى، على أن يدير الشخص يده على نفسه ويرقيها من كل حسد وهم فقد كان الرسول صلى الله عليه وسلم يفعل ذلك بنفسه ويكون ذلك بعدة خطوات كالتوبة عن أي ذنب، والخوف من الله سبحانه وتعالى دون غيره والإلتزام بأداء الفروض وطاعته مع تدبر آيات القرآن والثقة في إن الشفاء من عند الله دون سواه، وذلك مع تجنب وسوسة الشيطان والمواظبة على الأدعية في الصباح والمساء.

وتقوم الرقية الشرعية على ركيزتين أساستين وهما: القرأن والسنة.

ايات الرقية الشرعية مكتوبة كاملة بالدعاء

1. القرآن الكريم

تبدأ بقول الفاتحة، ثم: ( الم (1)، ذلك الكتاب لا ريب فيه هدى للمتقين (2)، الذين يؤمنون بالغيب ويقيمون الصلاة و مما رزقناهم ينفقون (3)، والذين يؤمنون بما اُنزل إليك وما انُزل من قبلك وبالآخرة هم يوقنون (4)، أولئك على هدى من ربهم وأولئك هم المفلحون (5) ).

آية الكرسي

(اللَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ * لَا تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلَا نَوْمٌ * لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ * مَن ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِندَهُ إِلَّا بِإِذْنِهِ * يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ * وَلَا يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِّنْ عِلْمِهِ إِلَّا بِمَا شَاءَ * وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ * وَلَا يَئُودُهُ حِفْظُهُمَا * وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ*لَا إِكْرَاهَ فِي الدِّينِ * قَد تَّبَيَّنَ الرُّشْدُ مِنَ الْغَيِّ * فَمَن يَكْفُرْ بِالطَّاغُوتِ وَيُؤْمِن بِاللَّهِ فَقَدِ اسْتَمْسَكَ بِالْعُرْوَةِ الْوُثْقَىٰ لَا انفِصَامَ لَهَا * وَاللَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ*اللَّهُ وَلِيُّ الَّذِينَ آمَنُوا يُخْرِجُهُم مِّنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ * وَالَّذِينَ كَفَرُوا أَوْلِيَاؤُهُمُ الطَّاغُوتُ يُخْرِجُونَهُم مِّنَ النُّورِ إِلَى الظُّلُمَاتِ * أُولَٰئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ * هُمْ فِيهَا خَالِدُو)َ.

سورة البقرة

(وإلهكم إلهٌ واحدٌ لاَّ إِلَهَ إِلاَّ هُوَ الرَّحْمَنُ الرَّحِيمُ * إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَاخْتِلاَفِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ وَالْفُلْكِ الَّتِي تَجْرِي فِي الْبَحْرِ بِمَا يَنفَعُ النَّاسَ وَمَا أَنزَلَ اللّهُ مِنَ السَّمَاء مِن مَّاء فَأَحْيَا بِهِ الأرْضَ بَعْدَ مَوْتِهَا وَبَثَّ فِيهَا مِن كُلِّ دَآبَّةٍ وَتَصْرِيفِ الرِّيَاحِ وَالسَّحَابِ الْمُسَخِّرِ بَيْنَ السَّمَاء وَالأَرْضِ لآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَعْقِلُونَ * وَمِنَ النَّاسِ مَن يَتَّخِذُ مِن دُونِ اللّهِ أَندَاداً يُحِبُّونَهُمْ كَحُبِّ اللّهِ وَالَّذِينَ آمَنُواْ أَشَدُّ حُبًّا لِّلّهِ وَلَوْ يَرَى الَّذِينَ ظَلَمُواْ إِذْ يَرَوْنَ الْعَذَابَ أَنَّ الْقُوَّةَ لِلّهِ جَمِيعاً وَأَنَّ اللّهَ شَدِيدُ الْعَذَابِ).

سورة آل عمران

(الم * اللّهُ لا إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ * نَزَّلَ عَلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ مُصَدِّقاً لِّمَا بَيْنَ يَدَيْهِ وَأَنزَلَ التَّوْرَاةَ وَالإِنجِيلَ * مِن قَبْلُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَأَنزَلَ الْفُرْقَانَ إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُواْ بِآيَاتِ اللّهِ لَهُمْ عَذَابٌ شَدِيدٌ وَاللّهُ عَزِيزٌ ذُو انتِقَام * إِنَّ اللّهَ لاَ يَخْفَىَ عَلَيْهِ شَيْءٌ فِي الأَرْضِ وَلاَ فِي السَّمَاء).

سورة الأعراف

(إِنَّ رَبَّكُمُ اللّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ يُغْشِي اللَّيْلَ النَّهَارَ يَطْلُبُهُ حَثِيثًا وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ وَالنُّجُومَ مُسَخَّرَاتٍ بِأَمْرِهِ أَلاَ لَهُ الْخَلْقُ وَالأَمْرُ تَبَارَكَ اللّهُ رَبُّ الْعَالَمِينَ * ادْعُواْ رَبَّكُمْ تَضَرُّعًا وَخُفْيَةً إِنَّهُ لاَ يُحِبُّ الْمُعْتَدِينَ * وَلاَ تُفْسِدُواْ فِي الأَرْضِ بَعْدَ إِصْلاَحِهَا وَادْعُوهُ خَوْفًا وَطَمَعًا إِنَّ رَحْمَتَ اللّهِ قَرِيبٌ مِّنَ الْمُحْسِنِينَ).

سورة الشعراء

(وَإِذَا مَرِضْتُ فَهُوَ يِشْفِين).

سورة يونس

(يأَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جاءَتْكُمْ مَوْعِظَةٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَشِفاءٌ لِما فِي الصُّدُورِ وَهُدىً وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ * قُلْ بِفَضْلِ اللَّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذلِكَ فَلْيَفْرَحُوا هُوَ خَيْرٌ مِمَّا يَجْمَعُونَ).

سورة الحشر

(لَوْ أَنزَلْنَا هَذَا الْقُرْآنَ عَلَى جَبَلٍ لَّرَأَيْتَهُ خَاشِعًا مُّتَصَدِّعًا مِّنْ خَشْيَةِ اللَّهِ وَتِلْكَ الْأَمْثَالُ نَضْرِبُهَا لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ * هُوَ اللَّهُ الَّذِي لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ عَالِمُ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ هُوَ الرَّحْمَنُ الرَّحِيمُ * هُوَ اللَّهُ الَّذِي لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْمَلِكُ الْقُدُّوسُ السَّلَامُ الْمُؤْمِنُ الْمُهَيْمِنُ الْعَزِيزُ الْجَبَّارُ الْمُتَكَبِّرُ سُبْحَانَ اللَّهِ عَمَّا يُشْرِكُونَ * هُوَ اللَّهُ الْخَالِقُ الْبَارِئُ الْمُصَوِّرُ لَهُ الْأَسْمَاء الْحُسْنَى يُسَبِّحُ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ).

سورة القلم

(وَإِن يَكَادُ الَّذِينَ كَفَرُوا لَيُزْلِقُونَكَ بِأَبْصَارِهِمْ لَمَّا سَمِعُوا الذِّكْرَ وَيَقُولُونَ إِنَّهُ لَمَجْنُونٌ * وَمَا هُوَ إِلَّا ذِكْرٌ لِّلْعَالَمِينَ).

سورة الرحمن

(سَنَفْرُغُ لَكُمْ أَيُّهَا الثَّقَلانِ * فَبِأَيِّ آلاء رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ * يَا مَعْشَرَ الْجِنِّ وَالإِنسِ إِنِ اسْتَطَعْتُمْ أَن تَنفُذُوا مِنْ أَقْطَارِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ فَانفُذُوا لا تَنفُذُونَ إِلاَّ بِسُلْطَانٍ * فَبِأَيِّ آلاء رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ * يُرْسَلُ عَلَيْكُمَا شُوَاظٌ مِّن نَّارٍ وَنُحَاسٌ فَلا تَنتَصِرَانِ * فَبِأَيِّ آلاء رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ).

2. السنة النبوية

  • اذهب البأس رب الناس، واشف وأنت الشافي لا شفاء إلا شفاءك شفاء لا يغادر سقمًا.
  • بسم الله اعيذك من كل شر قد يؤذيك، من شر كل نفس حاسدة أو عين قد تؤذيك.
  • بسم الله يشفيك من كل حسد وشر كل ذي عين.
  • بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شئ وهو السميع العليم.
  • بسم الله أعوذ بالله وقدرته من شر ما أجد واحاذر.
  • اسأل الله رب العرش أن يشفيك.
  • اللهم صلى على سدينا محمد وعلى آل محمد، كما صليت على سيدنا إبراهيم وعلى آل سيدنا إبراهيم في العالمين إنك حميد مجيد.

الرقيه الشرعيه من العين والحسد كامله بالصوت

الرقية الشرعية للحسد للعين و للسحر كاملة بالفيديو يمكنك الاستماع لها الان.

وحول رأي بعض علماء الدين في الرقية الشرعية وجوازها

فقد قال ابن تيمية: ” أن الرقية الشرعية هي من أفضل الأعمال وأقربها إلى الله، فهو من أعمال الصالحين، فما زال الله يدفع الشر عن بني آدم بالصالحين وكلماتهم وتقربهم إليه”.

وأما عن ابن القيم فقد قال أن الرقية جائزة في حال واحد إذا كان ذلك بالتقرب إلى الله بالسنة والقرآن فقط، وتكون باطلة في حال ما إذا كان ذلك بالتقرب إلى الشيطان والخضوع لأوامره لإزالة السحر عن المسحور.

وبعض المشايخ قالوا بجوازها في حال كانت النية حسنة والعمل يقصد به دفع الضرر دون اللجوء لطرق معينة أو إتخاذ أساليب بعينها فالدعوة إلى الله تصل في حال كان القلب صافي والنية سليمة.

Add Comment

Click here to post a comment