تعرفي على مخاطر الوزن الزائد والسمنة أثناء الحمل

The Risks of Excess Weight During Pregnancy
The Risks of Excess Weight During Pregnancy

تعتبر السمنة من الأمراض التي تؤثر على صحة الجسم بشكل عام وقد تصيبه بالكثير من الأمراض الخطيرة وبخاصة إذا كانت المرأة الحامل تعاني من السمنة والوزن الزائد مما يؤثر على صحتها وصحة جنينها حيث تكون المرأة معرضة للإجهاض في أي وقت كما أن جنينها يكون معرضًا للإصابة الكثير من الأمراض.

لذلك ينصح الأطباء كل امرأة تستعد للحمل أن تقوم بالتخلص من الوزن الزائد والسمنة قبل الدخول إلى مرحلة الحمل حتى لا تسبب الضرر لنفسها ولجنينها، وسوف نتعرف معًا في ذلك المقال على المخاطر التي تتعرض لها المرأة الحامل صاحبة الوزن الزائد أو المصابة بالسمنة المفرطة.

ولم يتوصل الأطباء بشكل دقيق إلى علاقة السمنة بحدوث مضاعفات وآلام زائدة أثناء الحمل والولادة ولكن أثبتت الدراسات والأبحاث أنه كلما زاد وزن الأم عن الوزن الطبيعي يصبح حملها وولادتها أكثر صعوبة ومشقة عن الأم التي تتمتع بوزن مثالي، وهناك الكثير من الأمراض التي تسببها السمنة للأم الحامل وهذه الأمراض مثل :

إصابة المرأة الحامل بمرض السكر أثناء الحمل

تتسبب زيادة الوزن في معظم الأحيان في تعرض المرأة الحامل للإصابة بمرض السكر الذي يستمر طوال فترة الحمل ولكنه لا يستمر للأبد كما هو معروف في الأنواع الأخرى من مرض السكر وإنما ينتهي سكر الحمل بعد الولادة مباشرة ويصاب به جسم المرأة الحامل المصابة بالسمنة بسبب زيادة نسبة السكر في الدم بشكل كبير.

حدوث الولادة المبكرة ( الولادة المبتسرة)

تزيد السمنة وزيادة الوزن من فرص الولادة المبكرة وتؤدي إلى حدوث ضرر للطفل الرضيع في أغلب الأحيان حيث أنه من الممكن أن يصاب الطفل بمرض السكر فيما بعد أو تكون لديه مشكلات في القلب أو تشوهات خلقية.

ان اردت معلومات اضافية عن الولادة الطبيعية يمكن ان تجديها في هذا المقال الولادة الطبيعية بالفيديو.

تضاعف ألم الولادة

تتسبب السمنة في حدوث مضاعفات للآلام أثناء الولادة وذلك بسبب كبر حجم الجنين الذي غالبًا ما يكون كبير الحجم فيختلف عن غيره من المواليد ويكون كبر الحجم نتيجة لكثرة الدهون الموجودة بجسمه مما قد يضر بصحته ويصيبه بالسمنة وزيادة الوزن منذ الصغر، كما أنه من المتعارف عليه أن المراة البدينة تكون ولادتها قيصرية في أغلب الأحيان، كما أنه يلاحظ أن المرأة المصابة بالسمنة يصعب على جلدها علاج الجرح حيث يصعب التئامه بشكل سريع كما يصاب الجرح بالعديد من الالتهابات المؤلمة وتكون المرأة معرضة دائمًا للجلطات التي قد تصيبها خلال هذه الفترة.

انصحك سيدتي بقراءة مقال تسهيل الولادة الطبيعية لاني اظن انه سيفيدك.

حدوث تسمم للحمل أو تأخر في الولادة

المرأة المصابة بالسمنة معرضة لتأخر حملها عن الميعاد المحدد حيث تزيد المدة عن تسعة أشهر كما أنه قد تصاب بتسمم الحمل الذي يعرض جنينها للخطر لأن ذلك المرض مرتبط ارتباط كلي بالمشيمة الموجودة حول الجنين.

إصابة الحامل بالالتهابات المعدية

تكون المرأة الحامل أكثر عرضة للإصابة بالالتهابات المتربطة بالجهاز التناسلي وذلك خلال فترة الحمل مما يؤثرعلى الجنين ويجعل العدوى تنتقل إليه بشكل تلقائي حتى بعد انتهاء أشهر الولادة.

إصابة الجنين بالتشوهات المتعددة

تزداد فرص إنجاب أطفال مشوهين خلقيًا لدى المرأة البدينة، وقد يؤثر ذلك على قلب الجنين وأوعيته الدموية ويصيبه بأمراض العمود الفقري والكثير من المشاكل الصحية، لذلك ينصح الأطباء دائًمًا بضرورة القيام بإتباع حمية غذائية لإنقاص الوزن قبل الحمل والولادة لتجنب هذه المشكلات والأمراض الخطيرة.

ملاحظة : ان كنت تود الاستماع الى القران الكريم في هاتفك اليك هدا التطبيق الرائع للاستماع والتحميل بصوت 50 قارئ حمل الان القران الكريم.